فـنون وثـقافـة

الداعية الفلسطيني محمود حسنات منبهر بحب الجزائريين للفلسطينيين

الجزائر/سارة.ب

أشاد الداعية الفلسطيني، محمود الحسنات، اليوم الجمعة بحسن الضيافة التي حظي بها من طرف الشعب الجزائري.

وقال الداعية الفلسطيني، خلال استضافته من طرف شعبة جمعية العلماء المسلمين بولاية خنشلة، إنه لاقى ترحيبا كبيرا من طرف الشعب الجزائري.

كما عبّر الحسنات عن سعادته الكبيرة بزيارته لاول مرة بلده الثاني الجزائر، في ذكرى ستبقى تاريخية له، مضيفا انه سينقلها لأولاده وأحفاده.

وتحدث الحسنات عن التسهيلات التي وفرتها له السفارة الجزائرية، كاشفا ان أول رسالة تلاقها من طرف السفارة، أنه لو لم تكن فلسطينيا لما دخلت الى التراب الجزائري، نظرا للظرف السياسي الذي تمر به البلاد منذ اشهر.

وقال في السياق ذاته: “جئت في الصباح الى السفارة، وسلمت جواز السفر والنقود لإتمام إجراءات دخول الجزائر، وأنا أهم بالخروج من السفارة، حتى أصادف القنصل ينزل مهرولا وبيده الجواز والنقود”.

وأضاف “نحن لا نأخذ من الفلسطينيين ثمنا لدخول الجزائر، خذ نقودك وادخل الجزائر”.

من جانبه قال ضيف الجزائر، ان الشعب الجزائري والفلسطيني جسد واحد، وحب الفلسطينيين للجزائريين كبير جدا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق