سيـاســة

بن فليس: “تصوري وعقليتي في بناء الدولة ليس كتصور وعقلية العصابة”

الجزائر/كمال.ك

قال المترشح للإنتخابات الرئاسية علي بن فليس أن تنظيم الإنتخابات الرئاسية أبعد عنا التدخلات الخارجية وسيجلس الجميع إلى طاولة الحوار.

وأكد بن فليس خلال أول تجمع شعبي له بولاية تلمسان أنه ترشحه جاء من أجل إطفاء نار الفتنة ووبناء حكم ديمقراطي ودستور جديد، والسعي نحو إقامة عدالة مستقلة.

وأضاف بن فليس بأن عدم الذهاب للإنتخابات الرئاسية سيجلب لنا الخارج وتنظيم الرئاسيات صار ضروريا بعد أن توفرت بعض الشروط  مثل الحوار وسلطة الإنتخابات، واصفا إياها بالمقبولة.

وفي ذات السياق قال ذات المتحدث بأن تصوره لبناء الدولة ليس كتصور وعقلية العصابة، مشيرا إلى أن فكره  ينص على انهاء عهد الربوبية والرئيس الفرعوني الذي يملك كل الصلاحيات.

وكشف بن فليس أن رئيس الحكومة يجب أن يكون من الأغلبية البرلمانية أو من توافق حزبي.

وفي جانب آخر، جدد المترشح الرئاسي، تذكيره بآثار “الجريمة” التي تسببت بها “العصابة” على الاقتصاد الوطني ومجلس المحاسبة بالخصوص، ولااستراتيجية التي سيعتمدها في حال انتخابه رئيسا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق