سيـاســة

بن فليس: “لا يوجد من يحتكر الوطنية لوحده.. وأدعو الشعب لمواصلة المسيرات”

الجزائر/محمد.ق

أشاد المترشح لرئاسيات ديسمبر، علي بن فليس، اليوم الأحد، بالمشاركين في الحراك، وأكد أنه خرج للتظاهر 10 جمعات مع بناته المتزوجات وأولادهن.

وأضاف بن فليس، خلال تجمع شعبي في برج بوعريريج: “جلست مع الشعب بالمقاهي في أيام الحراك الأولى وأنا أقول، سبحانك يا مغير الأحوال، أسقطت علينا نظاما فاسدا”.

وأشار بن فليس إلى أن اعتزل الحراك بعد أن طال بدون حلول تخرج الجزائر من ازمتها، داعيا في نفس الوقت الشعب لمواصلة مسيراتهم الشعبية، من أجل مراقبة رئيس الجمهورية المقبل .

وجدّد بن فليس، تذكيره بأنه لم ينتظر حراك 22 فيفري لإعلان معارضته، لأنه ترشح ضد العصابة وعارضها منذ سنة 2004.

وبعد أن عبر عن ترحيبه بالرافضين لاجراء الانتخابات، شدّد على أنه لا يوجد في الجزائر من يحتكر الوطنية، مؤكدا بأنه سيفتح باب الحوار مع الجميع، لإيجاد الحلول لكل المشاكل التي تتخبط فيها البلاد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق