سيـاســة

بن فليس: “عجز السياسيين في حل مشاكل الشعب جعلهم يختبؤون وراء الجيش والشرطة”

الجزائر/سارة.ب

قال المترشح لرئاسيات 12 ديسمبر، إن الجزائر في مفترق الطرق، مؤكدا ان الازمة متعددة الجوانب، مؤكدا انه جاء ببرنامجه وحل سياسي حقيقي يفتح كل الملفات، وبعيد ان الترقيعات التي لا تؤتي بالحلول.

واضاف بن فليس خلال تجمع شعبي بولاية سكيكدة، أن الجزائريين يريدون انتخابات نظيفة ونزيهة، وهو ما جاء في برنامجه السياسي، بدستور جديد يقسم الصلاحيات بين الرئيس ورئيس الحكومة، وبرلمان حقيقي يشرع ويحاسب الحكومة ويسقطها ان أراد ذلك.

متعهدا بالسماح للمعارضة بأداء مهامها وان تكون لها تأثير.

وفي جانب آخر، قال بن فليس أن عجز السياسيين في وقت سابق عن حل المشاكل الاجتماعية والسياسية، جعلهم يفرون ويختبؤون، ويلصقون المسؤولية للمصالح الأمنية في مواجهة الشعب داعيا الى ضرور حل الملفات ومعالجة المشاكل.

كما اكد بن فليس خلال حديثه، أنه لا نستطيع بناء دولة والمال العام غير مراقب، وتداخل الصلاحيات بمؤسسات الدولة، يجب على كل المؤسسات يقودها قانونها الخاص واحترام كل المؤسسات لبعضها البعض.

واطلق علي بن فليس النار مجدد ا على العصابة ، حيث قال إنه لم يسعفه الحظ سابقا لتجسيد برنامجه الذي يعنى بشؤونهم بسب اللوبيات ورؤوس العصابة”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق