الطيب بلعيز ينفي إحداث مؤامرة بخصوص المساس بسلطة الجيش والسلطة

الجزائر/أسماء.ب/واج

ذكر، الأستاذ خالد بورايو، محامي الدفاع في قضية "التآمر من أجل المساس بسلطة الجيش والتآمر ضد سلطة الدولة" التي استأنفت اليوم الأحد بالمحكمة العسكرية بالبليدة أن المتهمين بوتفليقة سعيد و مدين محمد و حنون لويزة حضروا للمحاكمة ماعدا طرطاق عثمان.

وقال المتحدث أن المحاكمة "تمت في ظروف عادية بحضور جميع المتهمين ما عدا عثمان طرطاق"، مشيرا إلى ان "ما ننتظره هو التطبيق الصارم للقانون".

ولفت إلى أنه تم "في الصبيحة الإستماع لمحمد مدين الذي ذكر بنضاله وما قام به من أجل البلاد والذي أكد أنه قاد أول حملة ضد الفساد".

و أشار الى أنه سيتم في الجلسة المسائية الإستماع لسعيد بوتفليقة و لويزة حنون وستتواصل الجلسة إلى يوم غد الإثنين.

وذكر بورايو  أنه تم خلال جلسة اليوم استشارة رئيس المجلس الدستوري السابق الطيب بلعيز الذي "نفى إحداث مؤامرة بخصوص المساس بسلطة الجيش والدولة"، مضيفا "أنه لا يمكن أن تكيف القضية على أنها مؤامرة أو اعتداء على نظام الحكم".

و ذكر أن "اللجوء إلى المجلس الدستوري ينفي الطابع الجزائي للقاء"، الذي جمع المتهمين.

من نفس القسم وطني