الوزير الأول: ما حدث في مستشفى المسيلة وبسكرة أمر مدبر من اطراف تريد الفتنة في البلاد

الجزائر/جهيد.م

اتهم الوزير الأول، عبد العزيز جراد، اليوم الاثنين، أطرافا بالعمل على إستغلال أزمة فيروس كورونا لـ "أغراض سياسوية" بدل استغلال الامر لمساعدة بلدهم والمستشفيات وحماية انفسهم واهلهم من الفيروس.

وصرح الوزير الأول، من سيدي بلعباس، بمناسبة زيارة العمل التي قادته للولاية، أن هؤلاء الاطراف استغلت الازمة التي تمر بها البلاد لرفع مطالب تعجيزية، مستدلا في حديثه بما حدث بمستشفى المسيلة، حول حادث الفيديو المتداول، الذي أظهر الحالة المزرية التي يعيشها المستشفى، حيث اتهم الوزير الاول بعض "أشباه البشر" بنقل جثة مريض متوفي وقاموا برميها قصد تصويرها وتهويل الامر".

وأشار الوزير الاول، إلى أن هؤلاء ومثلهم في عديد مناطق الوطني يريدون احداث فتنة في البلاد، لكن الشعب الجزائري لن ينساق وراءهم.

https://www.facebook.com/elbilad/posts/3746910592036541?cft[0]=AZUydbxgcWKIx3mOq0iLr2cscphohs38y7qa_oyRJspFOpsVaymq3IQGaKxl1I_Hm7nCjiC2bAQXfInxyyO9ZMY1Qqe4iUlj8WOc5zhzrP8dxyijib3qHA_s73mg_KbvXwGTo4MTGjdnD0ohea03kjwjLmFZGbpYddzuchQBmRzpMPkDmtc-j85BCHeMAazSlVg&tn=%2CO%2CP-R

من نفس القسم وطني