الكريملن يندد بالإساءة للرسول محمد (ص) ويؤكد: "مجلة مثل "شارلي إبدو" لم تكن ستؤسس في روسيا"

الجزائر/سارة.ب

وصفت الرئاسة الروسية عملية الطعن الفتاكة التي وقعت اليوم الخميس في مدينة نيس الفرنسية بأنه مأساة مروعة، منددة في الوقت نفسه بتداول رسوم كاريكاتورية للنبي محمد صلى الله عليه وسلم في البلاد.

وقال المتحدث باسم الكرملين، دميتري بيسكوف، إنه لا يجوز قتل الناس والإساءة لمشاعر المؤمنين على حد سواء، مبديا قناعته بأن مجلة مثل "شارلي إبدو" لم تكن ستؤسس في روسيا.

من نفس القسم العالـم