الوزير الأول يترأس مجلسا وزاريا خصص لأزمة شح المياه

الجزائر-سارة.ب: ترأس الوزير الأول، عبد العزيز جراد، اليوم الاثنين، مجلسًا وزاريًا مشتركًا خصّص لدراسة مخطط العمل الاستعجالي من أجل احتواء آثار شح الـمياه الذي تشهده الجزائر حاليا.

وحسب بيان لمصالح الوزير الأول، فإن المخطط الاستعجالي وضع مع تسجيل نسبة هطول أمطار بمعدل أقل من الـمتوسط في الأشهر الأخيرة الـماضية، فضلا عن الزيادة في استهلاك الـمياه، الأمر الذي قد يؤدي إلى حدوث عجز مبكّر في الـمياه، في حالة استمرار هذه الأحوال الجوية خلال الأشهر القادمة كسيناريو تشاؤمي.

في هذا الإطار، تم اتخاذ تدابير عاجلة للحدّ من آثار هذه الظاهرة، إلى أقصى درجة، مع السهر ليس فحسب على ضمان تأمين تزويد السكان بمياه الشرب، بل أيضًا لضمان تأمين نظام الإنتاج الفلاحي الوطني، يضيف البيان.

من نفس القسم سيـاســة