مقري يهاجم "عملاء الإستعمار والمأجورين" الذين يستهدفون الجزائر

الجزائر-جهيد.م: هاجم رئيس حركة مجتمع السلم، عبد الرزاق مقري، اليوم الأحد، ما أسماه بحملة مسعورة "يشنها عملاء الاستعمار والمأجورين بعد استنكارنا للائحة البرلمان الأوروبي".

وقال مقري في حسابه الرسمي على "فايسبوك"، أن "حملة مسعورة يشنها عملاء الاستعمار والمأجورون بعد استنكارنا للائحة البرلمان الأوربي"، مضيفا: "حملات تشويه بصور فوتوشوب وأراجيف ضدنا تماما مثل ما وقع حين دعونا إلى تجريم استعمال اللغة الفرنسية في المؤسسات والوثائق الرسمية".

وتابع: "شيء جيد في المحصلة .. حتى يعرف الجزائريون من الذي يوجع مخططات القوى الاستعمارية الفرنسية والغربية وأذيالهم عندنا".

من نفس القسم سيـاســة