مصالح الأمن بالعاصمة توقف إمرأتين في قضية سرقة مليار سنتيم باستعمال السحر الشعوذة

الجزائر-سارة.ب: تمكنت مصالح أمن ولاية الجزائر ممثلة في الأمن الحضري الثاني عشر بباب الزوار، من معالجة قضية تتعلق بالنصب والاحتيال بإستعمال السحر والشعوذة.

وتعود القضية حسب بيان لذات المصالح، إلى ورود معلومات لمصالح الامن الحضري الثاني عشر بباب الزوار مفادها وجود شجار بالطريق العام، وبعد تنقل عناصر الأمن إلى عين المكان، تبين إن الأمر يتعلق بإمراتين قامتا بالنصب والاحتيال على 12 امراة عن طريق استعمال السحر والشعودة، حيث تم توقيف المشتبه فيهما في حالة تلبس تمارسان السحر والشعوذة.

كما بيّنت التحريات أن المتهمتين كانتا تستدرجان الضحايا عن طريق استعطافهم وإيهامهم أنهم تعرضوا للسحر ويجب إزالته عن طريق القدوم إلى المنزل، وكانت السيدتان تقومان بممارسة الشعوذة قصد تنويم الضحايا والنصب عليهم بسرقة اموالهم التي فاقت مبلغ مليار سنتيم بالاضافة الى قيمة كبيرة من مجوهرات.

وأشار البيان، إلى أن  المتهمتين مسبوقتين قضائيا وسبق لهما أن نصبا على عدة أشخاص آخرين عبر كامل التراب الوطني.

هذا و قد تم تقديم المشتبه فيهما، إلى محكمة الدار البيضاء للتحقيق معهما من قبل وكيل الجمهورية، الذي أمر بإداعهما رهن الحبس المؤقت بتهمة النصب والاحتيال وممارسة السحر والشعوذة.

من نفس القسم أمـن وعـدالة