بلحيمر: لا يوجد صراع على السلطة وإنما السلطة تصارع الأعداء لبناء جزائر نوفمبرية ديمقراطية

الجزائر-سارة.ب: نفى وزير الاتصال الناطق باسم الحكومة عمار بلحيمر، الإشاعات التي تقول إنه يوجد في الجزائر صراع على السلطة، مؤكدا أن لا يوجد صراع مع السلطة وإنما السلطة تصارع الأعداء وتسابق الزمن لبناء جزائر جديدة  نوفمبرية الهوى وديمقراطية الخطى.

وأوضح بلحيمر في حوار إعلامي له، أن الذين يسعون إلى تمرير أكذوبة هذا الصراع المزعوم يدركون أن الشعب الجزائري الذي انتخب رئيسه بطريقة ديمقراطية وشفافة منح له الشرعية التي كان يفتقدها النظام السابق حيث كانت تسير البلاد من قبل قوى غير دستورية أوصلتها إلى المأزق.

وأضاف: "ويعد رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة وزير الدفاع الوطني، السيد عبد المجيد تبون، رجل حوار. فهو الذي باشر مهامه بالتشاور مع معظم الأحزاب السياسية وممثلي المجتمع المدني والشخصيات الوطنية والقوى الحية في البلاد من أجل وضع خطة تشاركية خدمة للوطن لا غير".

فما يروج له حول وجود “صراع بين أجنحة في السلطة” -يضيف الوزير- هو مجرد إشاعات تهدف إلى ضرب استقرار البلاد وزرع البلبلة والشك في أوساط الشعب وزرع الفوضى لتبرير التصور “الانتقالي التأسيسي” الذي فرض على  ليبيا ودول أخرى عرفت ما يسمى ب”الثورات الملونة”وهي في الحقيقة”خراب أسود ودمار شامل”.

من نفس القسم سيـاســة