المجلس الأعلى للقضاء: ما يُخطط له في المغرب ضرب لوحدة تراب ليبيا

الجزائر-سارة.ب/وكالات: أكّد المجلس الأعلى للقضاء الليبي، في بيان نشره موقع "عين ليبيا"، بأنّه تابع ما يدور من حوارات ولقاءات بين عدد من الأطراف الليبية خارج البلاد من أجل إيجاد مخرج وتسوية للصراع السياسي الدائر.

وجدّد المجلس الأعلى للقضاء رفضه لمبدأ "المحاصصة المناطقية الذي اتجهت إليه تلك الحوارات ومخرجاتها، بخصوص المناصب السيادية وخاصة بما يتعلق منها بعمل السلطة القضائية وتوزيعها إلى جهات ومناطق بعينها".
 
وأشار البيان  بأنّ ''إدخال المناصب القضائية ضمن أتون المحاصصة التي وصفها بـ”المقيته” يعد تدخلاً سافراً في القضاء وانتهاكاً صارخاً لاستقلاله وحياده وضرباً لوحدته واستقراره الذي ظل راسخاً في الوقت الذي انقسمت فيه كل السلطات''.
 
كما أكّد أن ما جرى في بوزنيقة المغربية هو "محاولة لضرب هذا النسيج المتماسك شرقاً وغرباً وجنوباً"، منوهاً إلى أنه سيتخذ الخطوات اللازمة إذ لزم الأمر لوقف أي مساس بكيانه.

من نفس القسم العالـم