بعد السرّاج.. بوقادوم يلتقي رئيس المجلس الأعلى للدولة الليبية

الجزائر-محمد.ق: التقى وزير الشؤون الخارجية الجزائري صبري بوقادوم، اليوم الاربعاء خلال الزيارة التي تقوده إلى ليبيا، رئيس المجلس الأعلى للدولة "خالد المشري"، بمقر المجلس في العاصمة طرابلس.

وحضر اللقاء كل من نائبي المشري "محمد بقي"، و"صفوان المسوري"، ومقرر المجلس "سعيد كلا"، وكذا الوفد المرافق للصبري بوقادوم، كما حضر اللقاء مدير إدارة الشؤون العربية بوزارة الخارجية الليبية "سهيل التريكي".

وتناول الطرفان خلال اللقاء أهم مستجدات الأوضاع في ليبيا ومسارات الحوار والاستفتاء على الدستور، بالإضافة إلى العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تطويرها.
 
ورحب رئيس المجلس  بزيارة "بوقادوم"، ومشيداً في ذات الوقت بالعلاقات الأخوية المَتينة بين البلدين الشقيقين والتقارب الكبير بين الشعبين الليبي والجزائري، وأكد على أهمية دور الجارة الجزائر في ملف المصالحة الوطنية لما تتمتع به من علاقات جيدة مع جميع الأطراف الليبية.
 
ومن جهته أكد الوزير بوقادوم على أن الجزائر تعول على وحدة الليبيين للتصدي للتدخلات الخارجية، وأن الجزائر لا يمكن أن تترك ليبيا وحدها، مبدياً ترحيب الجزائر واستعدادها لفتح هذا المسار نظراً للتجربة المشابهة التي خاضتها الجزائر في هذا الملف.

من نفس القسم دبلـوماسـية