الرئيس تبون: الجزائر ستعزز التعاون مع الصين في إطار مبادرة الحزام والطريق

الجزائر-جهيد.م

قال الرئيس عبد المجيد تبون، إن الجزائر مستعدة لتعميق التعاون مع الصين في مختلف المجالات في إطار مبادرة الحزام والطريق، وذلك خلال استقباله عضو مجلس الدولة وزير الخارجية الصيني وانغ يي.

وأشاد الرئيس تبون بالإنجازات البارزة التي حققها الشعب الصيني في مسار الثورة والبناء تحت قيادة الحزب الشيوعي الصيني.
 
ولدى إشارته إلى أن الصين والجزائر تشتركان في تاريخ طويل من الصداقة والثقة المتبادلة، قال الرئيس تبون إن سياسة الجزائر تجاه الصين لم تتغير أبدا منذ حصول الدولة الواقعة في شمال أفريقيا على استقلالها. ولفت إلى أن الجزائر لطالما اعتبرت الصين كأولوية دبلوماسية وتقف بحزم مع الصين.
 
وأفاد تبون أنه مع دخول البلدين مرحلة جديدة من التنمية، من المأمول أن يعمقا التعاون في مجالات الاقتصاد والتجارة والاستثمار والطاقة والتعدين وبناء البنية التحتية في إطار مبادرة الحزام والطريق، وذلك بغية تحقيق التنمية المشتركة التي ستفيد أيضا الدول النامية الأخرى.
 
وشدد على أن الجزائر دعمت الصين في الماضي، وما زالت تدعم الصين الآن، وستواصل دعم الصين بشكل أكبر في المستقبل.
 
كما هنأ الرئيس تبون الصين بالذكرى الخمسين لاستعادة مقعدها القانوني في الأمم المتحدة، مضيفا أن الجزائر تتوقع من الصين أن تلعب دورا أكبر في الشؤون الدولية لتعزيز السلام والاستقرار على الصعيدين الإقليمي والعالمي.

من نفس القسم دبلـوماسـية