الأمن يطيح بمجرم خطير في قسنطينة

تمكنت قوات الشرطة بالأمن الحضري الحادي عشر بأمن ولاية قسنطينة من توقيف مجرم خطير مسبوق قضائيا محل بحث في عدة قضايا، يبلغ من العمر 27 سنة، و مبحوث عنه في قضايا اخرى منها الضرب والجرح العمدي، انتهاك حرمة مسجد وسب الذات الالهية.

كما تورط الموقوف في الحيازة و الاتجار غير المشروع بالمخدرات و المؤثرات العقلية و حيازة أسلحة بيضاء دون مبرر شرعي .
 
حيثيات القضية تعود إلى معلومات وردت للمصلحة بخصوص قيام أحد المسبوقين قضائيا بترويج المخدرات على مستوى حي القماص مستغلا بعض الأزقة الضيقة حتى لا يتم كشف نشاطه الاجرامي .
 
وقادت التحريات و الأبحاث التي باشرتها الضبطية القضائية للأمن الحضري الحادي عشر و بتكثيف العمل الميداني و استغلال كافة المعلومات المستقاة، الى تحديد مكان تواجد المشتبه فيه و الذي تم توقيفه رغم المقاومة التي أبداها من أجل التملص من عناصر الشرطة، ليتم تحويله إلى المصلحة لاستكمال اجراءات التحقيق، أين اتضح أنه محل بحث في عدة قضايا .
 
ووفق بيان لذات المصالح، فإن من بين القضايا الاخرى المتباع بها الضرب و الجرح العمدي المؤدي الى عجز ، انتهاك حرمة مسجد بغية الاعتداء الجسدي على شخص و سب الذات الالهية .
 
ومواصلة للتحقيق ، تم تفتيش المسكن العائلي للمعني بإذن من السلطة المختصة أين عثر في غرفة نومه على كمية من المخدرات و المؤثرات العقلية ، أسلحة بيضاء من مختلف الأحجام و مبلغ مالي يرجح انه من عائدات البيع .
 
وبعد الانتهاء من مجريات التحقيق تم تقديم المعني أمام النيابة المحلية وفق ملفات إجراءات جزائية منفصلة عن القضايا المذكورة.

من نفس القسم أمـن وعـدالة