إيران والجزائر تعتزمان تعزيز التعاون في مجال النقل البحري والموانئ

إستقبل وزير النقل عيسى بكاي، بمقر الوزارة،  سفير الجمهورية الإيرانية بالجزائر  حسين مشعلجي زادة، وهو اللقاء الذي تم خلاله مناقشة علاقات التعاون الثنائية .
 
وذكر بيان لوزارة النقل اليوم الثلاثاء ، أن  الطرفان  تباحثا خلال هذا اللقاء سبل و فرص تعزيز التعاون الثنائي بين البلدين في مجال النقل، لا سيما في ظل الآثار الناجمة عن جائحة كوفيد-19 التي مست مختلف نشاطات القطاع.
في هذا الإطار عرض  الوزير الإطار العام لبرنامج عمل الحكومة في مجال النقل، مبرزا حجم المجهودات المبذولة من مختلف الفاعلين في القطاع لتنويع المبادلات التجارية نحو مختلف وجهات العالم.
 
من جهته، عبر  السفير الإيراني عن رغبة بلاده في تعزيز علاقات التعاون الثنائي بين البلدين في مجال النقل البحري و الموانئ من خلال تفعيل عمل اللجنة البحرية المشتركة، مع تأكيده على عقد اجتماع الخبراء عبر تقنية التحاضر عن بعد.
 
أما في مجال النقل الجوي، فقد أبدى السفير الإيراني رغبة بلاده في تفعيل اتفاق التعاون الثنائي في مجال النقل الجوي الموقع بين البلدين في 2007، وتدعيم المبادرات في هذا الميدان، ورد عيسى بكاي بالتأكيد على إرادة الوزارة في تعزيز التعاون في هذا المجال، مؤكدا على ضرورة التقيد بالتوصيات المنبثقة عن اللجنة العلمية المكلفة بمتابعة وباء كوفيد – 19.
 
و نوه الوزير  عيسى بكاي بمستوى العلاقات السياسية و الاقتصادية بين البلدين لاسيما في مجال النقل، مذكرا بإرادة الحكومة الجزائرية في تعزيز علاقات التعاون الثنائي في هذا المجال، مؤكدا على تفعيل عمل اللجنة البحرية المشتركة في مجال النقل البحري و الموانئ، و المزمع عقدها خلال الأيام القادمة.
 
في الأخير، دعا  السفير الإيراني، وزير  النقل إلى زيارة الجمهورية الإسلامية الإيرانية قصد الاطلاع على حجم التقدم الذي أحرزته إيران في مجال تطوير النقل و مختلف البنى التحتية.

من نفس القسم دبلـوماسـية