وزير الداخلية يتحدث عن حرائق مفتعلة

كشف وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، كمال بلجود، عن تسجيل 106 حريقا مند بداية شهر أوت الجاري، تزامنا مع الارتفاع الكبير في درجات الحرارة.

وكشف بلجود للتفلزيون العمومي، إن الحرائق خلفت 26 قتيلا ومئات الجرحى والمصابين، فضلا عن إتلاف 800 هكتار من الغابات.

وأكد وزير الداخلية تجنيد كافة الإمكانيات البشرية والمادية لإخماد الحرائق المندلعة، متعهدا بأن الدولة لن تتخلى عن المتضررين على أن يتم تعويضهم لاحقـا.

وفيما يخص عدم إقحام الطائرة المستأجرة من روسيا في إخماد الحرائق، أرجع المتحذث ذلك إلى تعرضها لعطب قبل 3 أيام خلال تدخلها لإخماد حريق وسيتم إصلاحها يوم السبت المقبل.

وأشار وزير الداخلية إلى أن بعض الحرائق “مفتعلة” والبعض الآحـر منها طبيعي جراء الارتفاع الكبير لدرجات الحرارة.

كما تم اجلاء 350 عائلة في ولاية سوق اهراس وتم التكفل بها، فيما تم تسخير أكثر من 700 عنصر من الدفاع الذاتي وعشرات الشاحنات تواصل عمليات الاخماد.
 
وحذر بلجود من سلوكات بعض المواطنين الذين يغامرون بحياتهم بمواجهة النيران لانقاذ ممتلكاتهم، داعيا إياهم الامتثال لتعليمات السلطات لاخلاء الاماكن المهددة بالنيران.
 
وأكد بلجود ان المصالح المعنية تحاول التحكم في الحرائق، مشيرا الى أن ما يصعب المهمة هو ارتفاع درجات الحرارة والرياح.

من نفس القسم وطني