أحدث الأخبارإقتصـاد

منظمة حماية المستهلك.. لم نكن يوما مساندين للزيادات في أسعار الوقود

الجزائر/ إسلام.بىة

ردت المنظمة الجزائرية لحماية المستهلك اليوم، على من يتهمها بالضلوع في زيادات الوقود، قائلة “من يريد تحميل مسؤولية الزيادات في الوقود للمنظمة فهو مخطئ الهدف و كأنه أعمى يطلق النار عشوائيا !”.
وأضافت في منشور لها على صفحتها بالفايسبوك ” من صادق على القانون هم ممثلوكم في البرلمان و موقف المنظمة المعارض لكل الرسوم و الزيادات التي تثقل كاهل المستهلك و ليس الوقود فقط، ثابت و صريح و ليس وليد اليوم .”، مضيفة ” أننا نُذكر من يريد لومنا أنه في آخر تجربة لنا إبان النظام السابق، قمنا بإطلاق حملة توقيعات لرفض الزيادة في الوقود ، إلا أنه لم نصل في عدد الإمضاءات ما يحفظ ماء الوجه! نعم لم نصل حتى رقما نفتخر به لنقص الجرأة و الخوف حتى من كتابة إسم على استمارة معلومات !!! و يأتي بعضهم اليوم لإطلاق العنان لألسنتهم”.
كما تابعت ” تخوفنا الآن بعد المصادقة على القانون و بداية تطبيقه يتوجه نحو إمكانية ظهور إرتدادات غير معقولة و مبررة، تغذيها الأطماع و الإنتهازية في استغلال البعض للرفع من اسعار السلع و الخدمات، ما يتطلب حيطة و حذر الجميع بمن فيهم الأجهزة الرقابية و الضبطية… و هنا نحتاج لكافة المستهلكين لضبط الأسواق و المساهمة في تأطيرها و أخلقة كل النشاطات التجارية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق