أحدث الأخبــارأخبار العالـم

فرنسا تُحطّم أحلام مئات “الحركى” !!

الجزائر / نهال.ش

تمّ أمس رفض، بفرنسا، مشروع القانون الجديد الذي يعتبر الجزائر منطقة عمليات حربية إلى غاية جويلية 1964، و الذي كان سيمنح في حالة تمت المصادقة عليه، بطاقة قدماء المحاربين للجنود الفرنسيين الذين عملوا في الجزائر بعد اتفاقيات ايفيان، من طرف الجمعية الوطنية الفرنسية .

وحطّم هذا الرفض، آمال مئات الحركى، في حصولهم على بطاقات مقاتل، وهم الذين شاركوا كعسكريين في الجزائر بعد اتفاقيات ايفيان سواء جزائريين أو فرنسيين.

وتسمح هذه البطاقة بالحصول على 749 أورو سنويا ، إضافة الى منحة أخرى حسب العطب المعترف به فرنسا، أمّا القانون المذكور سابقا يحوي على ثلاث مواد أهمها، المادة الأولى، التي جاءت بتعديل قانون قدماء المحاربين لاعتبار الجزائر منطقة عمليات حربية بين 2 جويلية 1962 و1 جويلية 1964. أما المادة الثانية تقترح منح قدماء المحاربين في عمليات بالجزائر، بطاقة قدماء مشاركين في عمليات حربية خارجية. فيما تنص المادة الثالثة على التدابير والأثر المالي في قانون المالية المقبل المحددة في المادتين 575 و575 أ.

                     

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق