أحدث الأخبــارإقتصـاد

“تكالب” الجزائريين على عقارات إسبانيا وتركيا يلهب الأورو بالسكوار

الجزائر/ اسماعيل.ب

كشف رئيس الجمعية الجزائرية للتجار والحرفيين الجزائريين الحاج الطاهر بولنوار، عن إقبال واسع خلال الأيام الأخيرة للجزائريين من كبار التجار ورجال الأعمال على اقتناء عقارات من تركيا ودول أوروبية أخرى، وهو ما يقف وراء الارتفاع القياسي لسعر العملة الصعبة في السوق السوداء خلال الساعات الأخيرة.

وأضاف المتحدث في تصريح لـ”المصدر” أن عددا كبيرا من الجزائريين يقبل على تخزين العملة الصعبة من الأورو والدولار بعيدا عن أعين البنوك والضرائب والسلطات الرسمية، وإعادة تحويلها للخارج بطريقة غير شرعية أو عبر التهريب، لاقتناء عقارات بأوروبا وهي الظاهرة التي عادت للانتشار خلال الساعات الأخيرة، الأمر الذي تسبب في ارتفاع حاد في أسعار الأورو على مستوى السوق الموازية.

وتجاوز سعر الأورو خلال الساعات الأخيرة 208 دينار بساحة بور سعيد بالعاصمة وهي أكبر نقطة موازية لتحويل العملة وبيع “الدوفيز”، وأرجع صرافون بهذه السوق في لقاء بـ”المصدر” سبب ذلك إلى الارتفاع الكبير للطلب، وتضاؤل حجم العملة الصعبة التي يتم تموين السوق بها خلال الـ72 ساعة الأخيرة ، ويشتد الطلب على العملة الصعبة، وبدرجة أولى الأورو من كافة ولايات الوطن، رغم تسجيل 5 نقاط كبرى موازية لبيع “الدوفيز” والمتمثلة في وهران وعنابة وقسنطينة وورقلة، وتضاف إليها سوق بور سعيد، التي يطلق عليها “بورصة السكوار”، والتي تتحكم في سعر صرف العملة في الجزائر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق