الرئيسية / Non classé / مختص الميكروبيولوجيا بباستور لـ “المصدر” : التلقيحات القديمة إشاعة ونقص الوعي الصحي سبب زحف البوحمرون !
18

مختص الميكروبيولوجيا بباستور لـ “المصدر” : التلقيحات القديمة إشاعة ونقص الوعي الصحي سبب زحف البوحمرون !

حاورته / سارة بوطوطاو

كشف، المساعد الصيدلي المختص بالميكروبيولوجيا الطبية في مخبر باستور للأمراض المعدية، محمد أمين بلوفة، أن الجزائر تواجه  وباء للبوحمرون، في بضع مناطق فقط.

وفنّد في حوار مقتضب مع “المصدر”، الإشاعات التي أٌطلقت حول تلقيح الأطفال بلقاحات  منتهية الصلاحية، معتبرا إياها مجرّد دعاية مغرضة.

هل الجزائر تواجه موجة وبائية للبوحمرون ؟

نعم الجزائر الجزائر اليوم، في مواجهة لوباء البوحمرون، لكن لحسن الحظ الإصابات سجلت في مناطق محدودة فقط.

لماذا تم تسجيل هذا العدد من الإصابات في ولاية وادي سوف دون غيرها ؟

ولاية وادي سوف ليست الوحيدة بل سجلت كذلك حالات في ولايات ورقلة، تيارت،الجلفة وغيرها، وهذا راجع أساسا إلى نقص الوعي الصحي، مع العلم أن مرض الحصبة الألمانية مرض فيروسي لا يمكن التخلص منه بصفة نهائية، والسبيل الوحيد لمواجهته هو التلقيح قبل الإصابة و ليس بعدها.

تم تسجيل حالتي إصابة أمس بالعاصمة ما تعليقك ؟

هذه الإصابات لم تؤكد بعد من طرف المخبر لحد الآن.

هل تؤكّدون، أنّ سبب الإصابات، تعود لتلقيح الأطفال بتلقيحات منتهية الصلاحية؟

هذا الكلام لا أساس له من الصحة، الإصابة بالأمراض الفيروسية المعدية راجع إلى عدة عوامل أهمها ضرورة اتباع رزنامة التلقيح المسطرة من طرف وزارة الصحة.

أضف تعليقاً