الرئيسية / أحدث الأخبــار / الشيخ حجيمي لـ”المصدر”: الرقية بحاجة الى تقنين ولا يمكن إنكار حاجة المجتمع للعلاج بالقران
kl

الشيخ حجيمي لـ”المصدر”: الرقية بحاجة الى تقنين ولا يمكن إنكار حاجة المجتمع للعلاج بالقران

الجزائر/ب.سارة

كشف الشيخ جلول حجيمي ان تعليمة وزير الشؤون الدينية و الاوقاف حول منع الرقية في المساجد سيفسح المجال امام اخرين من لا علاقة لهم بالرقية في استغلالها في اعمال لا تمت للرقية الشرعية بصلة، واضاف ان المجتمع بحاجة الى الرقية الشرعية و لا احد يمكنه ايقاف العلاج الروحي بالقران الكريم.

وفي حديثه لـ”المصدر” قال الشيخ جلول ان هذه التعليمة قديمة جديدة، واضاف انهم طالبوا بايجاد حلول كافية شافية للمجتمع لان حاجة المجتمع للعلاج بالقران حاجة قوية و لا احد مهما كان يمكنه ان يوقف العلاج بالقران والرقية الشرعي.

و اضاف الشيخ حجيمي ان الرقية في المساجد ان كان لها اضرار جانبية فهناك اخرون لا يملكون لا العلم الشرعي و لا العلم الروحي و لا يحفظون كتاب الله يفتحون محلات للعلاج بالرقية و يستغلون في الشعوذة و الخرافات تحت غطاء الرقية الشرعية، و هذه التعليمة قد تشجع اخرين عل ذلك، و لهذا يجب ان توضع قواعد للعلاج بالرقية و توضع شهادات للمدارس العلمية المتخصصة و بهذا تقنن الرقية شيئا فشيئا و تعطي نتائجها الحسنة و تبعد كل المظاهر السيئة التي اصبحت لصيقة بها.

و ناشد وزير الشؤون الدينية انه بدل ايقاف أئمة معروفين و اصحاب كفائة يجب فسح المجال لهم، و الا فأن الوضع يشجع على التطرف في الرقية، و اردف قائلا ان المنطق و العقل و الاعتدال تفرض واقع تقنين الرقية.

و حسب حجيمي فان الوزير كان عليه ان يستشير و يضبط الامور قبل الخروج بالتعليمة حتى لا تاخذ منعرجا سيء، و قال في الاخير ان هناك بعض الائمة مارسوا الرقية فتركوا وظيفتهم الاساسية و لا ينبغ لهم ذلك.

أضف تعليقاً