أحدث الأخبــارسيـاســة

هكذا قاطع منتخبو الافلان دورة “الأبيوي” بتيبازة

الجزائر/ إسلام.ب

في سابقة خطيرة والاولى من نوعها، قاطع عضو في اللجنة المركزية ومنتخب بالمجلس الشعبي الولائي رفقة 4 أعضاء اخرين ينتمون للافلان، دورة المجلس الشعبي الولائي المخصصة للمصادقة على الميزانية التكميلية للولاية.

منتخبوا الافلان بالمجلس الشعبي الولائي الذين تحالفوا مع كتلة الارندي من اجل خلق حالة الانسداد، امضوا مع جماعة الارندي من اجل اعادة توزيع اللجان ونواب الرئيس، حيث طالبوا ب 5 لجان من اصل 9 لجان، ونيابة دائمة من اصل نيابتين، كما طالبوا بتنحية نواب الرئيس ورؤساء اللجان المنتمين للأفلان والاحزاب المتحالفة معه.

كتلة الافلان التي رفعت تقريرا أسودا للامين العام الدكتور جمال ولد عباس، اعتبرت ما قام به منتخبوا الافلان بالمجلس الشعبي الولائي سابقة خطيرة، الامر الذي يعتبر تآمر على الحزب وخيانة لمناضليه الذين اجتهدوا في الحملة الانتخابية حتى يفوزوا برئاسة المجلس الشعبي الولائي، كما تعتبر سابقة هي الاولى من نوعها ان يقدم منتخبون من الافلان على مقاطعة التصويت على الميزانية التكميلية للولاية.

وقد ذكرت صفحات محلية على مستوى ولاية تيبازة ان عضو اللجنة المركزية الذي تحالف مع كتلة الارندي، قد وعد بمساعدة مترشح الارندي لانتخابات مجلس الامة مقابل ان يحتفظ بمنصب نائب الرئيس ولا يهمه امر الحزب ولا اعضاء المجلس المنتمون لحزبه الافلان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق