خبير أمريكي يشير إلى تاريخ "غير متوقع" لنهاية جائحة كورونا

سارة.ب/وكالات: توقع البروفيسور بجامعة جونز هوبكنز الأمريكية، مارتي مكاري، انتهاء أزمة فيروس كورونا المستجد في الولايات المتحدة، أكثر دول العالم تضررا من الوباء، بعد أقل من شهرين.

وقال مكاري، إنه يتوقع أن يختفي الوباء من أمريكا على الأغلب بحلول شهر أفريل القادم، مضيفا أن معدل الإصابات اليومية انخفضت بنسبة 77% منذ شهر جانفي الماضي، وأن هناك أسباب تدعو إلى الاعتقاد بأن أمريكا تخطو قدما نحو مستوى منخض من العدوى.

وأضاف البروفيسور مكاري في مقال نشره في صحيفة وول ستريت جورنال، "معظم المصابين الجدد تظهر عليهم أعراض خفيفة أو لا تظهر أعراض نهائيا، ذلك أتوقع أن يختفي كوفيد- 19 في الغالب بحلول أفريل، مما يسمح للأمريكيين باستئناف حياتهم الطبيعية ".

ويستند مكاري في تقديره إلى أن عدد المواطنين الذين تم تطعميهم والذي تجاوز 28 مليونا، معتبرا أن ذلك يمكن أن يساهم في تشكيل مناعة القطيع بحلول الربيع. وأعرب الأكاديمي في جامعة جونز هوبكنز أن مناعة القطيع ستحمي من انتشار سلالات جديدة من فيروس كورونا.

وقال: "عندما يتم كسر سلسلة انتقال الفيروس في أماكن متعددة، سيكون من الصعب انتشاره، وهذا يشمل السلالات الجديدة".

من نفس القسم العالـم