أخبار العالـم

السودان.. الجيش يطيح بالرئيس ومقرّبيه!!

الجزائر/جهيد.م/وكالات

أفادت وسائل إعلام سودانية وعالمية بأن الجيش السوداني أبلغ الرئيس عمر البشير أنه لم يعد رئيسا للجمهورية، وهو ما ستعلن عنه في بيان هام، في الوقت الذي انتشرت آليات عسكرية في محيط القصر الجمهوري.

ونقلت وكالة الأنباء الألمانية عن مصادر سودانية أن الجيش أصدر  تعميما لكافة وحداته أكد فيه استلامه للسلطة وشروعه في تشكيل مجلس عسكري لإدارة شؤون البلاد.

وتحدثت تقارير عن اجتماع بين القادة العسكريين دون حضور الرئيس البشير. وسيطرت القوات المسلحة على مقر الإذاعة والتلفزيون، في حين تفيد التقارير بأن هناك قوات عسكرية استولت على السلطة.

وأفاد مطلعون باعتقال الفريق عبد الرحيم محمد حسين المقرب من الرئيس البشير وعلي عثمان محمد طه النائب السابق للرئيس، وكذلك أحمد محمد هارون وهو رئيس الحزب الحاكم، وعوض الجاز وهو شخصية إدارية واقتصادية.

وتأتي هذه التطورات بعد أزيد من ثلاثة أشهر من الاحتجاجات المتواصلة المطالبة بإسقاط الرئيس عمر البشير، مخلفة العديد من القتلى والجرحى. 

وحتى الشرطة التي كانت السيف المسلط على المحتجين، أصدرت بيانا لافتا تؤكد فيه عزمها حماية المتظاهرين وشددت على ضرورة حصول انتقال ديمقراطي سلمي في البلاد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق